افتح القائمة الرئيسية

علي الجلاوي

علي الجلاوي شاعر بحريني معاصر ولد في مدينة المنامة 1975م، يتميز شعره بالثورية في أول حياته ثم أخذ المنحى الإنساني، يعيش في البحرين و من اشهر مؤلفاته ديوان (دلمونيات)، بدأ يكتب الشعر في سن الرابعة عشرة، اعتقل لأول مرة في سن السابعة عشر عن قصيدة انتقد فيها الوضع القائم في البحرين،ثم اعتقل مرة أخرى في الأحداث الحقوقية التي عصفت بالبحرين منذ عام 1995 حتى العام 1998م.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

نشاطاته

أقيمت له أمسيات ومشاركات شعرية منها:


اصداراته

1. ديوان وجهان لامرأة واحدة، دار الكنوز، بيروت.

2. ديوان العصيان، دار المدى، سوريا.

3. المدينة الأخيرة، المؤسسة العربية للدراسات والنشر.

4. دلونيات الجزء الأول، دار عالية، الكويت.

5. دلمونيات الجزء الثاني، دار كنعان، سوريا.

سيرة الشاعر بقلمه

وصلتُ إلى جسدي باكراً في يوم ما من سنة 1975م، وحين لامستني كرزة النهد أعشبتُ وآمنتُ بجنة الله في الأرض، كانت أمي تهشُ الينابيع إلى قلبي، تغطي جسدي بـ"المشموم" وتسكب في أذني ماء الله.

كنتُ مصاباً بنزلة صمت رافقتني، أمشي بممر سنواتي الأولى عرضةً للدهشة، جسدي يفيضُ عليَّ، وكثيراً ما كنت ألبس ثيابي مقلوبة، وأحشد العصافير ودرّاق جيراننا في أصغر جيوبي، لم أكن أدرك اللعنة بعد.

كنتُ الثامن بين أخوتي، حين نزل من ليله مضمّخاً بالصلوات وماء الورد شاء أبي أن يرزق بإمامٍ مفترض الحزن فأسماني "علي"، حملت هذا الإرث وألواحي وخرجت أسحب ورائي سماواتي.

دخلتُ "الجامعة الاضطرارية" بتهمة الحب، عن قصيدة، كنت أتأمل فيها خطوط يدي في السابعة عشرة، ثم دخلتها لأتمم الدراسات العليا في سن العشرين.

خرجتُ متعرّياً من الحكمة والثورة، لكن مازال ينبض هذا الذي أعتقده في الصدر...

ربما أكون من فصيلة النحل لأني أحببتُ وأحبُّ وسأحبُّ أكثر من زهرة.. فأي لعنة تلك.

موقع الشاعر

http://www.jallawi.org/